التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 103
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
  
الرئيسية الرئيسية » رؤى نقدية » القص و«الميتاقص»في «ضجيج» المغربية بديعة الطاهري


القص و«الميتاقص»في «ضجيج» المغربية بديعة الطاهري القص و«الميتاقص»في «ضجيج» المغربية بديعة الطاهري

د.رشيد يحياوي (القاهرة:) الإثنين, 04-ابريل-2016   03:04 صباحا

القص و«الميتاقص»في «ضجيج» المغربية بديعة الطاهري

بين القص والميتاقص تتعدد آفاق التخييل السردي في مجموعة «ضجيج» للقاصة بديعة الطاهري. بهذه الأضمومة من النصوص تدخل الكاتبة تجربتها الأولى في كتابة القصة التي أتت إليها مزودة بخبرة معرفية بجغرافية التخييل، بعد سنوات من تدريسه في جامعة ابن زهر. وهذا ما قد يولد انطباعا أوليا عند القارئ حول إمكانية إسقاط المنظور النقدي للكاتبة على إبداعاتها القصصية. إلا أن نصوص المجموعة قد تخيب هذا الأفق بابتعاد صاحبتها عن التنظير داخل الإبداع لفائدة سلاسة الحكي الذي فضلته الكاتبة بأن أعادت الاعتبار للحكاية داخل النص مبتعدة عن التجريب المفرط الذي قد يفتت الحكاية ويحولها إلى مختبر اشتغال نقدي.

في إطار ذلك، لا يمكن إغفال أن وعي الكاتبة بما تكتبه كان حاضرا، لكن بإدخاله ضمن نسق الاشتغال الشكلي للمحكي، مما جعله يندغم بباقي مكونات النص مسهما في تعزيز الحكاية وبنائها عبر خطاب يشرك القارئ في الانتباه لمسار بناء المحكي. وهذا ما وصفناه بالميتاقص، وهو حاضر في جل نصوص المجموعة مع اختلاف في درجة هيمنة حضوره، ما بين حضور كلي يؤطر النص ويبنيه، وحضور جزئي، يشير فيه النص إما إلى هويته القصصية أو يذكر ما ينتمي إلى العائلة الدلالية لمصطلحي قصة وحكاية.

وسواء في هذا المستوى البنائي في نصوص المجموعة أو في مستويات أخرى، يبرز مكونان يسمان المجموعة بسمة خاصة بها تعطي لها خصوصيتها في تشكيل الصورة السردية للمكان والشخصيات، بما يخلق تفاعلا بين الفاعل ومكان الفعل، ويحول المكان أحيانا إلى شخصية فاعلة في نمو المسارات السردية.

وتتسم الخصوصية المكانية في المجموعة بصفة الغرابة، إذ في نصوص كثيرة من المجموعة يغدو المكان بالنسبة للشخوص مكان غربة. نلحظ ذلك في نصوص: جنون الكاتب، ولوعة الغريب، وعيون أم، وظلال القسوة، وليلة رأس السنة، والمهبول، والبئر الأولى، وامرأة من غير هذا العالم، وعيون وقحة، ومجرد لعبة حظ، وخبز وحشيش.

في هذه النصوص يتحول المكان إلى دال إما على قيم مفتقدة، أو على زمن ولى، أو على التنابذ بينه وبين الشخصيات. وهذا ما يبعد المكون المكاني تخييليا عن الوظيفة التأثيثية، ويدمجه في الاشتغال الوظيفي بوصفه حاملا للقيم، وفاعلا في المحكي بواسطة الفعل السردي.

إن هذه العلاقة المتوترة بين الشخصيات وبين الأماكن تنعكس على هذه الشخصيات التي تبدو في النصوص كائنات متوترة أيضا. وهي لا تستمد هذه الصفة في الفاعلية المكانية وحدها. ولكنها تستمدها أيضا من عوامل أخرى مثل تشغيل محكي الطفولة، وتشغيل ثيمات اجتماعية ونفسية وثقافية تتأطر بمجال مشترك هو الصراعات والتناقضات الاجتماعية عبر تخيليها سرديا على حد ما أفصح عنه بعض نصوص هذه المجموعة في ميتالغاه السردية. 

لذلك نجد جل الشخصيات شخصيات مهتزة نفسيا تعيش حالة من الانفصام بين قيم تطمح إليها وقيم تحاصرها، وبين زمن تحلم بالرجوع إليه، وزمن نابذ لها، بين مكان تريد امتلاكه، ومكان طارد لها. ولعل أفعالا وصفات مثل الخيانة والجنون والكذب والغربة في واقع نابذ، وكوابيس الحلم، والتحول السلبي لقيم المجتمع… مما يؤشر إلى التوتر النفسي والاجتماعي الذي يطبع جل شخصيات المجموعة.

إن هذه المجموعة القصصية رغم التفاوت الذي قد يلاحظ بين بعض نصوصها في درجة تخييل الواقع، فإنها تحقق ما هو متوخى من كتاب إبداعي هو الأول لكاتبة ظلت تخفي شخصيتها الإبداعية في الكتابة لفائدة شخصياتها العلمية الأكاديمية التي ترسخت في حقل الدراسات السردية وطنيا وعربيا. 

ولكن شخصيتها الإبداعية نجحت أخيرا في أن تنفلت من رقابة الشخصية الناقدة لتظهر للعلن في هذه الأضمومة القصصية الشيقة في القراءة. وما ذكرناه من خصوصيات هذه النصوص هو قليل من خصوصيات أخرى تتضافر في النسيج السردي لتفصح عن كتابة تحقق متعة القراءة، وتحرضها على التأمل والتأويل، وتمكن القارئ من اكتشاف الجانب الإبداعي المرهف في شخصية بديعة الطاهري.

.....

كاتب مغربي

   

القص و«الميتاقص»في «ضجيج» المغربية بديعة الطاهري اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2018
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير