التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 90
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
  
الرئيسية الرئيسية » فعاليات » مؤتمر السرد بعمان يناقش مستجدات الرواية بعد الربيع العربي


مؤتمر السرد بعمان يناقش مستجدات الرواية بعد الربيع العربي مؤتمر السرد بعمان يناقش مستجدات الرواية بعد الربيع العربي

المحرر الثقافى (عمان : ) الإثنين, 11-يوليو-2016   03:07 صباحا

مؤتمر السرد بعمان يناقش مستجدات الرواية بعد الربيع العربي

عمان : المحرر الثقافي

 

 يطرح موتمر السرد العربي الخامس الذي تنظمه رابطة الكتاب الأردنيين جملة من قضايا وإشكالات طرأت على الرواية العربية منذ قيام ثورات الربيع العربي، واتخذت مسارا خاصا بتأثير من اشتراطات سياسية متداخلة لا يغيب عنها أبعاد جغرافية خاصة بكل قطر على حدة.

وأشارت الرابطة في بيان لها عن أهمية انعقاد المؤتمر "من هنا ارتأت الرابطة أن تفتح الباب على مصراعيه لمناقشة كل مستجدات الجنس السردي على الصعيدين الفكري والفني في السنوات الست الفائتة، وهو ما نأمل إنجازه عبر مكاشفات صريحة تأخذ بعين الاعتبار ما يفيد بأن رسالة مرتجاة في الأدب عموماً وفي الرواية أو القصة خصوصاً لا يمكن أن تتحقق بعيداً عن البناء الفني الإبداعي نفسه، بكل حمولاته الأسلوبية وآليات حركته وفق عناصر تميز الشكل الأدبي عن غيره من الأساليب اللغوية".

وسيعقد المؤتمر تحت عنوان "المشهد السردي العربي بعد عام 2010" بالتعاون مع المركز الثقافي الملكي في السادس من نوفمبر/تشرين الثاني، ويستمر يومين.

وأشار البيان إلى انه سيتخلل المؤتمر حفل توزيع جوائز رابطة الكتاب الأردنيين (جائزة ناصر الدين الأسد- النقد، جائزة عبدالله رضوان- الشعر، جائزة رفقة دودين- للعمل التطوعي، جائزة خليل السكاكيني- أدب الأطفال).

وكان الملتقى قد تأسس في الرابطة عام 2008، بهدف توفير مختبر فاعل للاهتمام بالسرد العربي بكل أنواعه وفي مختلف حقبه ومراحله.

وجاءت الدورة الأولى تحت عنوان "دورة غالب هلسا" في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2008، بمشاركة 46 كاتبا وناقدا من الأردن، وعشرين كاتبا وناقدا عربيا.

وتضمنت الدورة الأولى دراسات تناولت أعمال الروائي الأردني غالب هلسا الروائية والنقدية، واستضافت الكاتب الفلسطيني محمود شقير الذي تحدث في جلسة نقدية حول تجربته القصصية، كما استضافت الدورة الكاتب المصري بهاء طاهر الذي التقى بقرائه في لقاء مفتوح حول تجربته الروائية.

أما الدورة الثانية فقد حملت اسم الكاتب الاردني مؤنس الرزاز وكان ضيفها الروائي السوري حنا مينة، وأوصى البيان الختامي للدورة الثانية باطلاق جائزة للسرد العربي وقد منحت لاحقا للروائي المصري بهاء طاهر في حفل خاص، وقد تبرع طاهر بالقيمة المادية للجائزة لتأسيس صندوق لترجمة الأدب الأردني.

الدورة الثالثة للمؤتمر جاءت تحت اسم "دورة تيسير سبول"، بالتعاون مع إدارة مهرجان جرش وعقدت في عام 2013. وخصصت الدورة لمحور "السرد والصحراء"، إلى جانب جلسة خاصة تحتفي برواية تيسير سبول "أنت منذ اليوم".

أبو العلاء المعري كان محور الدورة الرابعة من المؤتمر باعتباره أبرز الساردين العرب القدماء وجاءت الدورة تحت عنوان "السرد والتراث" وشارك بها نقاد وباحثون اردنيون وعرب، وتضمنت أيضا شهادات إبداعية لكتاب تميزت أعمالهم الادبية السردية بصبغة تراثية.

   

مؤتمر السرد بعمان يناقش مستجدات الرواية بعد الربيع العربي اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2017
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير